«صُنع في قطر»: كيف أسهم الحصار في زيادة إنتاج الدولة الخليجية من الطعام؟

في الصحراء الجرداء المحيطة بمدينة الخور على بُعد 50 كيلومتراً شمال العاصمة الدوحة، تتراكض بضعة جِمال في الأفق مبددة صمت الكثبان الرملية المطبق.
هنا الحرارة قد ترتفع إلى 50 درجة مئوية، فتجفّ التربة وتتصحر.
مع ذلك، وعلى هذه الأرض القاسية، تلتمع تحت نور الشمس الحارق عدة هياكل لمبانٍ زجاجية ضخمة، لتشهد على نجاح الزراعة الباهر وتوسعه الكبير على يد القطريين.
يقول ناصر الخلف، المدير العام لـ Agrico: «لقد ذاب الهيكل المعدني لهذا البيت البلاستيكي بسبب الحر» .
برغم طقس قطر الصحراوي فقد أطلق آل الخلف مشروع Agrico للزراعة عام 2012 بعد عقود من تأسيس الشركة في الخمسينيات، حيث كانت الشركة تختص باستيراد الغذاء في الأساس.
تعمل المزرعة طوال العام، وهي واحد من أكبر المشاريع الزراعية طويلة الأمد والمستدامة في قطر، إذ تنتج متوسطاً قدره 5 أطنان من الفاكهة والخضار العضوية ال
( برس بي PRESSBEE ) قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع.