بدأ التجسس لصالح روسيا في التسعينيات وتقاضى 340 ألف دولار.. النمسا تتهم متقاعداً في الجيش بالعمل لحساب موسكو

برس بي - هوف بوست : أعلنت النمسا بدء تحقيقات بشأن ما إذا كان ضابط سابق في الجيش برتبة كولونيل قد تجسس لحساب روسيا عدة عقود، وفق ما أكده المستشار سيباستيان كورتز الجمعة 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، في فصل جديد من سلسلة الاتهامات الموجهة لموسكو بالتجسس على دول الاتحاد الأوروبي.
وقال كورتز في مؤتمر صحافي، إن الكولونيل المتقاعد البالغ من العمر 70 عاماً، يشتبه في أنه بدأ العمل مع الاستخبارات الروسية بتسعينيات القرن الماضي واستمر حتى 2018.
وأكد مكتب المدعي العام في مقاطعة سالزبورغ التحقيق مع الكولونيل بجرم كشف أسرار الدولة.
وألغت وزيرة الخارجية النمساوية كارين كنايسل، التي دعت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لحفل زفافها في أغسطس/آب 2018، زيارة كانت مقررة لموسكو بسبب القضية. كما استدعت القائم بالأعمال الروسي، إذ إن السفير خارج البلاد.
في الوقت نفسه، أعلنت وزارة الخارجية الروسية إنها ستستدع
بدأ التجسس لصالح روسيا في التسعينيات وتقاضى 340 ألف دولار.. النمسا تتهم متقاعداً في الجيش بالعمل لحساب موسكو
( برس بي PRESSBEE ) قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع.