«كما يجذب الفَراش النار».. ماذا تعرف عن «حُمى» التنقيب عن الذهب في موريتانيا؟

برس بي - ساسة بوست :

يصل إلى بُعد أكثر من 200 كيلومتر شمال العاصمة الموريتانية نواكشوط آلاف الموريتانيين، تختلف أعمارهم وشرائحهم، لكن هدفهم واحد، وهو الحصول على الثراء عبر التنقيب عن الذهب في هذه المنطقة أو غيرها.
لقد أصبحت هذه المنطقة التي كانت قبل عام 2016 أرضًا سوية ممتلئة بالحفر التي يبلغ عمق الواحدة فيها عشرات الأمتار؛ إذ يعمل هؤلاء على حفر الأرض تحت حرارة الشمس بأدوات بدائية من أجل إخراج المعدن النفيس. ذاك الكنز  الذي يقصدون به سوق الذهب، فيحمل بعضهم الكيلوجرامات، ويحمل آخرون المئات وهناك من يحمل العشرات فقط. لكن حظ الحكومة الموريتانية هو الأكبر؛ إذ يدر التنقيب عن الذهب نحو 250 مليون دولار سنويًا.
الموريتانيون يتهافتون على التنقيب عن الذهب.. تهافُت الفَرَاش على النار
«هنا الخطر يحاصرك في كل شيء، في أكلك وش

«كما يجذب الفَراش النار».. ماذا تعرف عن «حُمى» التنقيب عن الذهب في موريتانيا؟

( برس بي ) قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع.