واشنطن وطهران.. من يقلم أظافر من في العراق؟‏‏

برس بي - نون بوست :

رغم أن المعركة بين النظام الإيراني والولايات المتحدة لم تبدأ فصولها العسكرية بعد، كما يأمل البعض، فإن المعركة المستعرة رحاها في العراق بين الطرفين، مستمرة ومنذ مدة ليست بالقصيرة.





رغم أن المعركة بين النظام الإيراني والولايات المتحدة لم تبدأ فصولها العسكرية بعد، كما يأمل البعض، فإن المعركة المستعرة رحاها في العراق بين الطرفين، مستمرة ومنذ مدة ليست بالقصيرة، يحقق فيها النظام الإيراني انتصارات حقيقية على الجانب الأمريكي وبوتيرة متصاعدة.
فبعد معركة الانتخابات النيابية التي عوَّل عليها الطرفان لتحقيق أغلبية مريحة من وكلائهم في البرلمان العراقي يستطيع أحد الطرفين من خلالها الحصول على القوانين التي تناسبه ويشكل الحكومة التي تمشي وفق هواه، أفرزت الانتخابات برلمانًا عراقيًا لا

واشنطن وطهران.. من يقلم أظافر من في العراق؟‏‏

( برس بي ) قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع.