اختبار سريع للعاب يكشف تعاطي مُخدِّر الماريغوانا في الولايات المتحدة

برس بي - صوت الإمارات :

رغم الحظر الفيدرالي في الولايات المتحدة لمخدر الماريغوانا، فإن الكثير من الولايات تسمح باستخدامه لأغراض طبية، الأمر الذي وضع جهاز الشرطة في تحدٍ لتحديد من يقود السيارة تحت تأثير هذا المخدر. فريق بحثي من جامعة تكساس، سعى للمساهمة في حل تلك المشكلة، وأعلنوا في العدد الأخير من دورية (Nature Science Reports) عن إنتاج مستشعر يستخدم اللعاب للإبلاغ بسرعة - خلال دقيقة واحدة - عن مستوى مادة رباعي هيدروكانابينول (THC)، المكون الفعال في الماريغوانا. وسبق للفريق البحثي تطوير أجهزة استشعار حيوية تحلل العرق للكشف عن مستويات بعض المواد الكيميائية التي لها علاقة بتعاطي الماريغوانا، لكن الجدول الزمني عندما يدخل المخدر للجسم ويترك أثراً عن طريق العرق طويل للغاية، كما أن كشفه عن طريق الدم، يستغرق وقتاً طويلاً أيضاً، ولأغراض السلامة العامة جاء التفكير في الكشف السريع عن طريق اللعاب، من خلال تتبع ...

اختبار سريع للعاب يكشف تعاطي مُخدِّر الماريغوانا في الولايات المتحدة   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

يرجى التسجيل في الموقع ..من أجل إضافة تعليقك
( برس بي ) قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع.