تعرف على قاموس هتافات "الثورة" من لبنان إلى الجزائر والمطالب لا تتغير

برس بي - صوت الإمارات :

تتعدد ساحات التظاهر وتباعد بينها الجغرافيا وتختلف الأوضاع السياسية والاقتصادية بينها، كما تتنوع الهموم التي يحملها المتظاهرون في مختلف الدول العربية، لكن الشعارات تتوحد.
ففي لبنان والعراق والجزائر يتمسك الكثير من المتظاهرين بمطلب واحد ألا وهو إنجاز تغيير حقيقي، وإن اختلفت لهجات المطالبين به.
فـ"يتنحاو قاع" فى ساحة البريد المركزي في الجزائر العاصمة، هي نفسها "كلن يعنى كلن"، التى تتعالى بها الأصوات في ساحة رياض الصلح في بيروت، و"شلع قلع " في ساحة التحرير في العراق.
ويقول الدكتور عمار على حسن، الباحث والكاتب في الشؤون السياسية في مصر، إن هذا التشابه يرجع إلى أن الأنظمة السياسية في العالم العربي، وإن كانت تبدو مختلفة في ظاهرها فهي تتشابه في أدائها وسلوكها، كما أن الظروف الاقتصادية والاجتماعية والنظم القانونية في هذه البلدان تقريبا واحدة.
ويضيف أن ثورة ...

تعرف على قاموس هتافات "الثورة" من لبنان إلى الجزائر والمطالب لا تتغير   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

يرجى التسجيل في الموقع ..من أجل إضافة تعليقك
( برس بي ) قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع.