مدرس يطالب بـ «إخصائه» تكفيرًا عن الذنب

مدرس يطالب بـ «إخصائه» تكفيرًا عن الذنب

برس بي - المصريون :

طالب مدرس سابق في ولاية فلوريدا الأمريكي، المحكمة بإخصائه، بعدما اعترف بأنه مذنب في الاعتداء الجنسي على الطلاب، لكن حُكم عليه بدلاً من ذلك بالسجن لمدة 12 عامًا.
ووفق تقارير، فقد قدّم مارك لوا (32 سنة) طلبًا غير عادي إلى محكمة بينساكولا يوم الأربعاء بإزالة خصيتيه للاعتذار عن أفعاله وتفادي عقوبة السجن.
وقال "لوا" للقاضي: "أفعالي كانت حقيرة. أعتقد أن العقوبة ضرورية  وأنا أطلب الإخصاء الكيميائي ليس فقط كعقاب ولكن كعمل تضامني لإظهار مدى أسفي لكل شيء".
وأضاف: "إذا كان شرفك يميل إلى هذا الحد، فأنا على استعداد للخضوع للإخصاء الجسدي إذا ما استطعت البقاء في المنزل وتربية ابنتي".
لكن القاضي تجاهل طلبه قبل إصدار الحكم، مع خضوعه للمراقبة لمدة 15 سنة، وفق ما نقلت صحيفة "نيويورك بوست".
وقال المدعون إن "لوا"، مدرس اللغة الإنجليزية السابق في مدرسة "بوكير ت. واشنطن" الثانوية في ...

مدرس يطالب بـ «إخصائه» تكفيرًا عن الذنب   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

إضافة تعليق