36 جريحاً في هجوم بسيارة مفخخة في قاعدة عسكرية في كولومبيا

برس بي - فرانس 24 :

أعلنت الحكومة الكولومبية إصابة 36 شخصاً بجروح في هجوم بسيارة مفخّخة استهدف الثلاثاء قاعدة عسكرية في مدينة كوكوتا في شمال شرق البلاد، في تفجير حمّلت مسؤوليته إلى ميليشيا "جيش التحرير الوطني"، الفصيل المتمرّد الذي لم يبرم حتى اليوم اتفاق سلام مع بوغوتا.
وقال وزير الدفاع دييغو مولانو إنّه يدين "هذا العمل الإرهابي (...) الذي استهدف جنوداً كولومبيين".
وأوضح أنّ الهجوم أسفر عن 36 جريحاً بينهم مدنيان حالتهما ليست خطرة لكنّ ثلاثة من العسكريين الجرحى هم بحالة حرجة.
وأضاف أنّ "الفرضية الأولية للتحقيق هي أنّ جيش التحرير الوطني هو المسؤول عن هذا العمل العبثي والحقير" الذي ارتكب في المدينة الشمالية الواقعة على الحدود مع فنزويلا.
وجيش التحرير الوطني هو آخر فصيل متمرّد لا يزال ناشطاً في البلاد منذ أن وضعت حركة فارك حدّاً لتمردها في 2016 حين أبرمت اتفاقية سلام مع الحكومة.
وتوجّه الرئيس الكولومبي ...

36 جريحاً في هجوم بسيارة مفخخة في قاعدة عسكرية في كولومبيا   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

يرجى التسجيل في الموقع ..من أجل إضافة تعليقك