المساجد التاريخية.. معالم إسطنبول التي لقّبتها بـ "مدينة المآذن" (فيديو)

برس بي - ترك برس :

ترك برس لا بد لكل زائر يحل ضيفاً على إسطنبول، إلا أن يلاحظ العدد الكبير من مآذن المساجد التي تعلو في كل حي من أحياء المدينة التاريخية، لتشكل أبرز معالمها وأكثرها حضوراً. وتحوي مدينة إسطنبول وحدها أكثر من 3600 مسجد، الأمر الذي رشحها بجدارة لنيل لقب مدينة المآذن إسطنبول التي أصبحت عاصمة الإمبراطورية العثمانية بعد فتح القسطنطينية عام 1453 على يد السلطان محمد الثاني (الفاتح) وجيشه، دمجت مع الثقافة الإسلامية لمئات السنين حتى أضحت أحد الأجزاء المهمة في التاريخ التركي الإسلامي لأكثر من 5 قرون، وموطناً للعديد من المساجد المذهلة، بحسب تقرير لـ "TRT عربي." وفيما يلي أبرز المساجد والجوامع التاريخية التي تضمها إسطنبول: 1- مسجد السلطان أحمد (Sultanahmet Camii) مسجد السلطان أحمد أو ما يعرف بـ"المسجد الأزرق" أحد أروع الأعمال الهندسية في شبه الجزيرة التاريخية مقابل مسجد آيا صوفيا، أمر ببنائه السلطان أحمد الأول في بداية القرن السابع عشر (1609-1616). ويتميز المسجد بهندسته المعمارية الرائعة التي تمزج بين فنَّي العمارة البيزنطي والعثماني ومآذنه الـ6 والبلاط الأزرق الذي يزين جدرانه، ويمكن وصفه من دون أدنى شك بأنه أحد أجمل المباني المعمارية والمساجد في إسطنبول والعالم.
حكاية مسجد السلطان أحمد الملقب بالجامع الأزرق في مدينة إسطنبول التركية
2- مسجد آيا صوفيا (Ayasofya Büyük Camii) يوصف مبنى آيا صوفيا المقابل لمسجد السلطان أحمد والذي يتميز بمعمار بيزنطي فريد وزخرفة عثمانية مبهرة بأنه أعجوبة العالم الثامنة. بني المبنى كنيسة أرثدوكسية عام 537 بأمر من الإمبراطور البيزنطي جوستنيان، وبعد الفتح العثماني للمدينة حوَّله السلطان محمد الفاتح إلى مسجد، وفي الفترة التي شهدت تأسيس الجمهورية التركية الحديثة حُوِّل المسجد إلى متحف ديني عام 1934، ليعاد مسجداً مجدداً في 10 يوليو/تموز 2020.
آيا صوفيا في إسطنبول وقصة التاريخ
3- مسجد السليمانية (Süleymaniye Camii) مسجد السليمانية، شيده المعماري العثماني الشهير سنان باشا بين عامَي 1550 و1557 تكريماً للسلطان سليمان القانوني، ويعتبر أحد أهم الأمثلة على ...

المساجد التاريخية.. معالم إسطنبول التي لقّبتها بـ "مدينة المآذن" (فيديو)   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل المساجد التاريخية.. معالم إسطنبول التي لقّبتها بـ "مدينة المآذن" (فيديو) نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على ترك برس وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.