"مسرح مراكش": كيف تتعايش الخشبة مع الفيروس

برس بي - صحيفة العربي الجديد :

''الجائحة بين الضغط النفسي والإبداع الفني" هو الشعار الذي اختير كي تقام تحته فعاليات الدورة الجديدة من "مهرجان مسرح مراكش" يومي 30 و31 من الشهر الجاري على خشبة "مسرح دار الثقافة الداوديات" بتنظيم "جمعية مسرح مراكش الثقافي".
شعار يؤكّد على التحدّيات التي يواجهها الفن الرابع في عالم يعيش على وقع الوباء منذ عام ونصف، ويشير بيان المنظّمين إلى أن المهرجان يسعى - في ظل الظروف الاستثنائية التي عاشها ويعيشها المغرب والعالم - "إلى إبراز التحديات التي فرضتها الجائحة على المضمار الفني، وكيف تم التكيّف والتعامل مع هذه التحديات، سيما من طرف ممارسي هذه الألوان الإبداعية".
ولكي يكون المهرجان متسقاً مع هذا الشعار المطروح فقد جرى انتقاء الأعمال المشاركة ضمن شرط أن يكون إنتاجها قد أنجز خلال الظرف الوبائي، وهو ما يضمن من جهة وجود خيط ناظم بين الأعمال ومن خلاله يجري رصد انعكاسات الجائحة في مرآة الإبداع، إضافة إلى ضمان أن تكون كل الأعمال جديدة، فهي من إنتاجات 2020 و2021.
ومن المسرحيات المشاركة: "عبث" لـ "فرقة سوارت شيشاوة"، و"قف" لـ "مؤسسة التفتح للتربية والتكوين محمد الغزواني" في مراكش، و"زنزانة البوح" لـ"فرقة مسرح مراكش الثقافي"، و"وهم ليلة واحدة" لـ"فرقة أبولو للمسرح والسينما"، و"جوع لكبار" لـ "فرقة الرواد" .
كما يتضمّن المهرجان مجموعة من الندوات حول واقع المسرح المغربي في ظل الظرف الصحّي الذي يعيشه البلد، ويجري أيضاً  تكريم عدد من الفاعلين في الحقل المسرحي منهم عبد الفتاح عشيق، وسيجري تقديم جديد الكتب التي تتناول المسرح.

"مسرح مراكش": كيف تتعايش الخشبة مع الفيروس   للمزيد اقرأ الخبر من المصدر

كانت هذه تفاصيل "مسرح مراكش": كيف تتعايش الخشبة مع الفيروس نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَر الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة العربي الجديد وقد قام فريق التحرير في برس بي بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الموضوع من مصدره الاساسي.