سفاح نيوزيلندا يُظهر إشارة عنصرية بيديه في أول ظهور له بالمحكمة

برس بي - هوف بوست :

ظهر منفذ مذبحة نيوزيلندا لوقت قصير أمام المحكمة، السبت 16 مارس/آذار 2019، مظهراً إشارة مستفزة بيديه، قبل توجيه تهمة قتل 49 مصلياً وإصابة عشرات آخرين.
ودخل المتهم برينتون هاريسون تارانت (28 عاماً) إلى المحكمة التي عقدت تحت إجراءات أمنية مشددة، برفقة 6 حراس من الأمن والشرطة، وكان الحراس يرتدون سترات واقية سوداء.
بدا قصير القامة، وجسمه ممتلئ، مرتدياً زياً أبيض، مع وشاح أسود حول وسطه، وهو مكبل اليدين.
ومع بداية الجلسة أظهر تارانت ابتسامة باهتة على وجهه، لكنها تلاشت إلى تعابير محايدة مع استمرار محاكمته.



منفذ هجوم نيوزيلندا يظهر إشارة عنصرية أمام المحكمة/ رويترز



وقام تارانت بإلقاء نظرات متكررة على وسائل الإعلام التي سُمح

سفاح نيوزيلندا يُظهر إشارة عنصرية بيديه في أول ظهور له بالمحكمة

( برس بي ) قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع.